الرئيسية / الاخبار / ورشة عمل في جامعة الفرات الأوسط التقنية بعنوان ( الكهرباء بين الواقع المرير حلول و رؤى مستقبلية )

ورشة عمل في جامعة الفرات الأوسط التقنية بعنوان ( الكهرباء بين الواقع المرير حلول و رؤى مستقبلية )

علي حميد الظالمي :

بأشراف مباشر من قبل أ.د صباح محمد المطوكي عميد المعهد التقني السماوة،
أقام قسم التقنيات الكهربائية ورشة عمل بعنوان ( الكهرباء بين الواقع المرير حلول و رؤى مستقبلية ) حاضر فيهام.م نضال عبد محمدوحضرهاعدد من المنتسبين .

تهدف الورشة الى إمكانية الحفاظ على الطاقة الكهربائية في حالة استقرار الظروف الفنية والتشغيلية للوحدات المنتجة فضلا عن الدور المهم الذي يلعبه المواطن في الحفاظ على الطاقة والشعور بالمسؤولية العالي وتعزيز ثقافة الترشيد في القطاعات كافة إلى جانب تحفيز المواطنين على دفع رسوم الجباية المحددة لكل منزل حسب استهلاكها لضمان ديمومة الكهرباء واستمراريتها وفق النظم القانونية المعمول بها دوليا حيث تكون هذه الأموال داعما للصيانات وتنفيذ المشاريع الضخمة في تعزيز نمو وتطوير منظومة الطاقة الكهربائية .

تناولت الورشة موضوع الكهرباء التي تعتبر عصب الحياة والصناعة والتطور حيث أن
الطاقة الكهربائية وما تمتلكه من أهمية بالغة في حياة الناس ، تعد اهم مصادر الطاقة التي تساعد الإنسان على سد احتياجاته وتيسير أموره لاسيما في بلد يمر بظروف أشبه ما يمر بها بلدنا العراق كوننا نفتقد الى كل مصادر الطاقة في الوقت الذي نمتلك فيه كل مؤهلات الحصول عليها سواء كانت الطاقة المغيبة تحت أطباق الثرى وتلك التي لا ينالها إلا ذو حظ عظيم.. ام تلك التي نراها يوميا دون استثمارها كالطاقة الشمسية والهوائية والمائية وغيرها مما يجعلها تذهب سدى دونما جدوى ومن الحلول المستقبلية :-
استخدام الطاقة المتجددة والبديلة في
المدن الذكية و التي تؤدي إلى تقليل استهلاك الطاقة الكهربائية

شاهد أيضاً

جامعة الفرات الأوسط التقنية تقيم ندوة إرشادية بعنوان (بر الوالدين .. قيمة اخلاقية عليا )

نظمت وحدة الإرشاد النفسي والتوجيه التربوي في المعهد التقني السماوة بجامعة الفرات الأوسط التقنية في …